عن الاكاديمية | مكتبة الاكاديمية | المجلات العلمية | الكتب العلمية | المنتدى الرياضي | الاعضاء | المؤسسات | للاتصال بنا | English

كيف تعمل المستقبلات الحسية

Functions of Properioceptors

الاستاذ الدكتور يعرب خيون

استاذ زائر فى جامعة بتسبرغ بنسلفانية

Pittsburgh University   P. A . USA

ايار 2008

 
 
 

1- لماذا لا نشعر بالم الاسنان الا فى الليل غالبا ؟
2- لماذا لا يشعر اللاعب بألم الاصابة الا بعد انتهاء المباراة ؟
3- لماذا لا يشعر المصاب برصاصة الا بعد حين ؟

ان اعصاب الانسان عبارة عن شبكتين احدهما تصدر من الدماغ والاخرى تعود اليه.

1 الاعصاب الحركية motor nerves وهى المسؤولة عن تحريك المجاميع العضلية. وهى عبارة عن شبكة مصدرها الدماغ ثم الحبل الشوكى وتتشعب الى كافة انحاء الجسم. ان اى عطب او قطع فى احد هذه الاعصاب يؤدى الى توقف عمل العضلات التي تستثار بوساطة ذلك العصب. ان الشلل paralyze في اي جزء من الجسم هو نتيجة عطب او قطع فى العصب المغذي.


2 الاعصاب الحسية sensory nerves وهي المسؤولة عن تزويد الجهاز العصبي المركزي بما يحدث داخل انحاء الجسم. وهي عبارة عن شبكة تبدأ تشعباتها من كافة انحاء الجسم وتتجمع فى الحبل الشوكى لتذهب الى الدماغ. ان واجبها تزويد الدماغ بمعلومات حول كيفية عمل العضلات وهذا ما يسمى التغذية الراجعة الداخلية internal feedback. ان اى عطب او قطع فى احد هذه الاعصاب يؤدى الى فقدان الاحساس فى الجزء المرتبط به.

سوف نتحدث عن النوع الثاني للاجابة على اسئلة المقال:
ان الاعصاب الحسية تعمل على شكل وتيرة ثابتة. اما الدماغ فانه لا يعمل على وتيرة ثابتة حيث يستلم الاحساس بشكل فاعل وقت استرخاء الجسم. والان متى يشعر الانسان بالاسترخاء؟ طبعا اثناء الليل وعند النوم. وهنا تبدأ الرسائل من كافة انحاء الجسم الى الدماغ لتخبره عن مناطق التعب ومناطق الالم. اما خلال اليوم فان الدماغ مشغول بالعديد من الاعمال العصبية مما يجعله لا يعطى اهتماما صافيا للاحساس. اما فى اثناء المباريات او السباقات فان الدماغ مستثار بشكل كبير مما يجعله يهمل الاحساسات الواردة من انحاء الجسم. وفى اغلب الاحيان لا يشعر بالم الاصابة الا بعد انتهاء المباراة. وهذا ما يحدث عندما يصاب شخص برصاصة حيث لا يشعر باى الم الا بعد حين.

 عن الاكاديمية | مكتبة الاكاديمية | المجلات العلمية | الكتب العلمية | المنتدى الرياضي | الاعضاء | المؤسسات | للاتصال بنا | English