الصفحة الرئيسة | عن الاكاديمية | مكتبة الاكاديمية | المجلات العلمية | الكتب العلمية | المنتدى الرياضي | روابط مفيدة | الاعضاء | المؤسسات | للاتصال بنا | English

جميع الحقوق محفوظة للأكاديمية الرياضية العراقية الالكترونية 2006

تنظيم التنفس و تأثيره في كفاءة السباح التدريبية

ترجمة سلام محمد الخطاط

آذار 2006

يعتقد الكثير من المدربين والسباحين ان لتنظيم التنفس تأثير ايجابي في زيادة سرعة السباح، حيث ان السباح الذي يستخدم نظاما معينا في التنفس (نفس واحد كل 3،5،7،9 سحبات ذراع) اثناء قطع المسافة في التدريب يمكن وبحسب الاعتقاد ان يؤثر ايجابيا في قدرته الفسيولوجية مما يؤدي بدوره الى زيادة سرعته في اثناء السباق. كما يعتقد ان لزيادة الضغط على الجهاز التنفسي من خلال تقليل عدد مرات اخذ النفس اثناء قطع المسافة تأثير ايجابي في رفع كفاءة ذلك الجهاز عن طريق الحصول على تكيف يشبه ذلك التكيف الذي ينتج عن تدريب المرتفعات .

فقد اجريت دراسة بعنوان (حامض اللاكتيك والعمليات الفسلجية الناتجة عن تقليل تكرارات التنفس لدى السباح) والتي نشرت في مجلة بعنوان القوة و ظروف البحث حيث تمت دراسة العلاقة بين تنظيم التنفس (تقليل تكرارات التنفس) من جهة وبين نسبة حامض اللاكتيك وعدد ضربات القلب وعمليات التبادل الغازي من جهة اخرى. كما استخدمت الدراسة نظام السباحة بوساطة حبل التثبيت والسباحة بدون حبل التثبيت. وقد تمت الدراسة على عينة قوامها 46 سباحا، قسموا الى مجموعتين، استخدمت الاولى شكل حر اختياري في عملية التنفس، اما الثانية فقد تدربت وفق نظام خاص محدد وهو (مرة واحدة تنفس كل 8 سحبات دراعين).

وقد استنتجت الدراسة ان:

1. التدريب منخفض الكثافة (اوقات الراحة البينية طويلة) وبشدة فوق الوسط يمكن ان يعطي نفس التأثير الايجابي لتدريب عالي الكثافة (اوقات الراحة البينية قصيرة) وبشدة تحت القصوى.. في حال استخدم الاول نظام محدد لتكرارات التنفس (تقليل عدد مرات التنفس اثناء قطع المسافة).

2. ان التكيف الفسيولوجي الايجابي الناتج من تنظيم التنفس (تقليل التنفس) والذي ظهر على افراد عينة البحث لا يتطابق مع طبيعة التكيف الفسيولوجي الذي ينتج عن تدريب المرتفعات، وهو مختلف عنه بكل الاحوال.

3. ان لتنظيم التنفس عند السباح بأستخدام عدد مرات تنفس اقل اثناء قطع المسافة تكيف يظهر في تقليل عدد ضربات القلب. وهنا يجب على المدرب ان يعي ذلك التكيف عندما يقوم بقياس عدد ضربات القلب لسباحيه كمؤشر لمستوى الجهد المبذول، حيث انه قد يتصور من خلال عدد ضربات القلب المنخفضة ان سباحيه لم يصلوا الى مستوى الجهد المطلوب، في حين ان الحقيقة في ذلك العدد المنخفض لضربات القلب هوالتكيف الناتج عن ذلك النوع من التدريب على الرغم من وصولهم الى مستوى الجهد المطلوب.

لذلك فان هذا النوع من التدريب يمكن ان يكون ذو تأثير فسيولوجي ايجابي ولكنه لا يعزى الى نفس التأثيرات التي تنتج عن تدريب المرتفعات. وهنا فان الدراسة توصي بتوسيع البحث في هذا الاطار للوقوف على الاسباب الحقيقية وراء تلك التكيفات.

الصفحة الرئيسة | عن الاكاديمية | مكتبة الاكاديمية | المجلات العلمية | الكتب العلمية | المنتدى الرياضي | روابط مفيدة | الاعضاء | المؤسسات | للاتصال بنا | English

جميع الحقوق محفوظة للأكاديمية الرياضية العراقية الالكترونية 2006

www.iraqacad.org