الصفحة الرئيسة | عن الاكاديمية | مكتبة الاكاديمية | المجلات العلمية | الكتب العلمية | المنتدى الرياضي | روابط مفيدة | الاعضاء | المؤسسات | للاتصال بنا | English

جميع الحقوق محفوظة للأكاديمية الرياضية العراقية الالكترونية 2006

تعليم السباحة والادوات المساعدة

سلام محمد الخطاط

ماجستير تربية رياضية - سباحة

salamkareem_@hotmail.com

اذار 2006

هناك قاعدة عامة تنطبق على جميع الالعاب الرياضية و خاصة في مراحل تعلهما الاولية وهي (كلما اقترب شكل اداء المهارة عند تعلمها من شكلها الحقيقي في المنافسة، كانت جودة عملية التعليم عالية، والعكس صحيح). ان تلك القاعدة المنطقية تقودنا الى ضرورة التمعن في طرق واساليب تعليم مهارات السباحة لعينة مبتدئة من الاطفال، خاصة وان تلك العينة في مرحلة اكتساب وان هذه المرحلة قد تؤدي الى اكتساب اشكال الاداء الخاطئ والتي يكون من الصعب بمكان تغييرها ومحوها مستقبلا. وهنا على معلم السباحة التفريق بين مرحلة الاكتساب الاولية لدى المتعلم وبين مرحلة تطوير الاداء لديه بعد الاكتساب.

لقد اكتشف المختصون وما زالوا ادوات مثل (لوح ضربات الرجلين، طوافات سحب الذراعين، الزعانف ... وغيرها) من اجل تطوير اداء السباحين في جوانب متعددة. حيث ان هذه الادوات تظهر وللوهلة الاولى انها ادوات مساعدة على تعليم مهارات السباحة، و هي كذلك، في حال استخدمت بالشكل الصحيح المطابق لاداء المهارة. في حين ان استعمالها دون برمجة او دراسة قد يؤدي الى تعود المتعلم على الاداء بمصاحبتها مما يسبب ضعف الاداء بدونها مستقبلا، اضافة الى الاعاقة التي تسببها هذه الادوات و التي تجبر المتعلم على شكل معين من الاداء يكون مخالفا للشكل الحقيقي للمهارة.

ان استعمال هذه الادوات في الدول المتقدمة في مجال الرياضة يكون في مراحل لاحقة لمرحلة اكتساب المهارات، بمعنى انها تستعمل بهدف التطوير وليس الاكتساب وذلك من خلال اضافة عوامل معيقة لتطوير الشعور بالمقاومة، او لاضافة عوامل مثبتة بهدف تطوير ايقاع (تردد) حركي معين. ويظهر ذلك جليا لدى المعلم عند تعليم الطفو مثلا، حيث يكون الاداء بدون ادوات الزاميا وبعدها فمن غير المنطقي ان يؤدي المتعلم مهارة الانزلاق بمصاحبة لوح الطفو لانه بذلك خالف قاعدة التدرج في التطور.

وعند التمعن في مهارات السباحة في انواعها الاربع (الحرةالفراشةالظهرالصدر) نجد مدى انسيابية الحركة والتناسق العالي بين اجزاء الجسم ككل، ذلك يحتم علينا ان نلفت انتباه بعض المعلمين عند نعليم المبتدئ بشكل متصلب باستعمال ادوات مساعدة من شأنها اعطاء تأثير مؤقت يزول لحظة الاداء الحقيقي لنوع السباحة بشكل كامل. لذا من الواجب ان تكون مرحلة اكتساب مهارات السباحة خالية قدر الامكان من أي أداة  مساعدة، وان استخدمت فيجب ان تكون غير معيقة لشكل الاداء المهاري، وان تكون طريقة التعليم  معززة لانسيابية الحركة غير مقطعة لها لكي نحصل على ناتج تعليمي عالي المستوى، حينها و بعد تثبيت المهارة من الممكن استعمال تلك الادوات لتطوير صفات بدنية او مهارية لدى السباح.

الصفحة الرئيسة | عن الاكاديمية | مكتبة الاكاديمية | المجلات العلمية | الكتب العلمية | المنتدى الرياضي | روابط مفيدة | الاعضاء | المؤسسات | للاتصال بنا | English

جميع الحقوق محفوظة للأكاديمية الرياضية العراقية الالكترونية 2006

www.iraqacad.org